يبحث العديد من السيدات حول أفضل جهاز شفط، لأنها تعد أداة هامة من الأدوات التي تساعد على استكمال الرحلة عند الولادة، وذلك يعود إلى دورها الفعال والمؤثر في شفط حليب الرضاعة الطبيعية بشكل سهل، وبعد ذلك تضعه الأم في زجاجة الرضاعة وتقديمها للأطفال.

افضل جهاز شفط الحليب

شفاط حليب فيليبس أفينت

في حال البحث عن شفاط حليب يتمتع بأعلى جودة، وبنفس الوقت لا يكون الشخص بحاجة إلى ميزانية عالية، فينصح بالشفاط اليدوي فيليبس أيفنيت؛ نظراً لأنه يتمتع بالعديد من المزايا، وإليكم أهمها؛ كالتالي:

  • يتمتع بمستوى عالي من الجودة، نظراً لأنه يكون مصنوع من البلاستيك المميز والسليكون الدي يتناسب مع جميع أنظمة الاتحاد الأوروبي.
  • يرفق هذه الشفاط بوسادة ناعمة ودافئة تساعد على التدليك؛ حيث أنها تتمتع بملمس ناعم يعطي البشرة إحساس بالدفء والنعومة.
  • يتمتع بسهولة الاستخدام، حيث يتم جمع جميع قطع الجهاز والعمل على تركيبها بشكل سهل في عدة ثواني.
  • يمكن تنظيفه بشكل سهل، ما أنه يكون من الممكن أن يتم تعقيم كافة الأجزاء بشكل سهل، وهذا من خلال استخدام الطرق التقليدية.

جهاز شفط الحليب ميديلا

يتمتع الشفاط بالعديد من المزايا، وهي؛ كالتالي:

هذا الجهاز يتمتع بمستوى تقني عالي تم اختباره من قبل الأطباء؛ نظراً لأنها تتمتع بعلامة تجارية متميزة في مجال التجارة العالمية.

  • تم تصميمه، حتى يعيد من إجراء تجارب تشبه أنواع وسرعات الرضاعة الطبيعية للطفل.
  • شفاط الحليب سوينغ يقدم معه مجموعة من الإعدادات التي تم اختيارها من الأطباء لمرحلة التحفيز ومرحلة الشفط.
  • هذا الإعدادات تمكن الأمهات من إجراء تجارب مثالية في عملية شفط الحليب، ولكن لا يكون بإمكانهم شفط الحليب بأعلى مستوى من الكفاءة والفعالية.
  • يمكن جميع المستخدمين من الحصول على عملية شفط سهلة ومريحة، نظراً لسهولة استخدام أدوات التحكم.

 

تجارب شفاط الحليب الكهربائي

يوجد العديد من الأمهات اللواتي يقومون بإرضاع أطفالهن من خلال استخدام شفاطات الحليب، وهذا يرجع إلى عدة أسباب مختلفة؛ ومنها أنه يتم إرضاع التوأم أو في حالة إذا كانت المرأة عاملة أو أنها لا ترغب في تجمع الحليب داخل ثدي واحدو وإليكم التجارب؛ كالتالي:

قمت باستخدام الشفاطة اليدوية؛ نظراً لأنني أخاف من استخدام الشفاطة الكهربائية؛ فأول يوم يكون الحليب الموجود ذات كمية قليلة، يميل لونه إلى اللون الأصفر، وتعد هذه المادة غنية بالأجسام المضادة التي تكون مفيدة لجسم الإنسان وتمنحه مناعة، كما ينصح بالقيام بعملية الشفط كل 3 ساعات، ومع الوقت يزيد.

 

اضرار جهاز شفط الحليب

يوجد العديد من الأمهات اللواتي يعتمدن على العديد من الطرق الخارجية، حتى يتم إدرار الحليب الموجود بالثدي، ومنها أن يتم الاعتماد على شفاط الثدي، ولكنه يحوي على مجموعة من الأضرار، وهي كالتالي:

الاحتقان

  • يعرف احتقان الثدي بامتلاء الثدي بالحليب، وهذا يرجع إلى أنه لم يفرغ من اللبن بانتظام، فهذا الزمر يحدث في أول 5 أيام بعد الولادة.
  • في حال عدم تفريغ الثدي من الحليب بانتظام، فهذا من شأنه يجعل الشخص مصاب بالاحتقان الذي ينتج عنه انتفاخ بالثدي ويزيد من صلابته.

التهاب الثدي

  • الالتهاب الذي يصيب الثدي ينتج عنه ضرر في الحلمات أو انسداد بالقنوات، ويرافقه احمرار بمناطق الثدي.
  • ينتج عن التهاب الثديين الإصابة بالغثيان أو ارتفاع في درجات الحرارة أو الإصابة ببعض الآلام.

 

شفاط الحليب اليدوي

هناك العديد من الأمهات اللواتي يفضلن استخدام شفاط الحليب اليدوي، وهذا الأمر يتوقف تبعاً للحاجة لهذا الأمر، وإليكم بعض الشفاطات؛ كالتالي:

شفاط الحليب من بور

يتمتع هذا الشفاط بتدفق الهواء في اتجاه واحد، مما يجعل الحلمة تخلو من البكتيريا.